إشتداد وتيرة المعارك في “الجوبة” وتعزيزات كبيرة لميليشيا الحوثي نحو جبهات مأرب

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

تواصلت المعارك العنيفة، اليوم السبت، بين رجال القبائل في مأرب، وبين ميليشيا الحوثي الإرهابية، ذراع إيران في اليمن.

ونقل “الشارع” عن مصادر عسكرية، قوله: “إن مواجهات هي الأعنف دارت بين الطرفين في جبهات مديرية الجوبة، جنوبي المحافظة، تركزت في مناطق المتنة والقديرة، إثر هجمات مكثفة شنتها ميليشيا الحوثي على مواقع رجال القبائل وما تبقى من القوات الحكومية، غير أن الميليشيا لم تحقق أي تقدم يذكر.

وأوضحت المصادر، أن المعارك تزامنت مع هجمات مكثفة للميليشيا على جبهة حيد آل حمد في جبل مراد، في محاولة لقطع خط مراد، غير أنها باءت بالفشل، وسط سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف عناصر المليشيا.

‏‎أما في جبهات العبدية، أشارت مصادر قبلية، إلى أن مواجهات كر وفر دارت في أطراف المديرية، تزامنا مع قصف مكثف لمبليشيا الحوثي استهدف بعض القرى السكنية التي انسحب إليها مقاتلي القبائل، بعد سيطرة الميليشيا على مركز المديرية.

وأفادت المصادر، أن كلا من قائد اللواء 159 عبدالحكيم الشدادي نجل القائد العسكري اللواء عبدالرب الشدادي، والشيخ عوض نكير قائد جبهة العبدية، قتلا خلال معارك أمس الجمعة في أطراف مديرية العبدية.

ولفتت المصادر، إلى أن عناصر من مبليشيا الحوثي أطلقوا النار على الطفل “ناصر العذري الثابتي” (12) عاما، أثناء خروجه من منزل أسرته في مركز مديرية العبدية ممسكاً بيده هاتف، ليفارق الحياة في الحال.

وذكرت المصادر، “أن أهالي “العبدية” يعيشون أوضاعاً إنسانية صعبة بعد سيطرة الميليشيا الحوثية على مركز المديرية، وتواصل الحصار المفروض على المنطقة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.

إلى ذلك ذكرت مصادر محلية، أن ميليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات بشرية كبيرة، اليوم، وأمس الجمعة، من عدة محافظات تحت سيطرتها ونقلتهم على متن سيارات مدنية نحو جبهات مأرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *