الإنذار المبكر بالمجاعة: أسعار الغذاء في اليمن زادت بنسبة (20%) منذ مطلع 2021

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

قالت شبكة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة التابعة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، إن كلفة الحد الأدنى لسلة الغذاء في اليمن زادت بنسبة (20%) خلال الخمسة الأشهر الأولى من عام 2021.

وتوقعت الشبكة في تقريرها “توقعات الأمن الغذائي في اليمن، يونيو 2021 إلى يناير 2022″، أن يستمر الصراع وظروف الاقتصاد الكلي السيئة في إحداث زيادات أخرى في الأسعار خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وأشارت الشبكة الى أنه تم تعليق جميع الجولات المستقبلية لآلية تمويل الواردات لخطابات الاعتماد اليمنية بسبب عدم كفاية الإيرادات الحكومية، واستنفاد الدعم المالي السعودي، والانخفاض السريع في قيمة العملة المحلية.

ولفتت الشبكة الى ان آخر تمويل للواردات اليمنية الأساسية من الوديعة السعودية كان في يناير 2021، متوقعةً بأن يؤدي تعليق آلية تمويل الواردات إلى زيادة الأسعار.

واوضحت شبكة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة، ان حصول المستوردين على العملات الأجنبية من شركات الصرافة بتكاليف متزايدة، ساهم في زيادة أسعار المواد الغذائية بشكل أسرع من خلال زيادة تكاليف استيراد الغذاء والوقود.

وأشارت الى أن ارتفاع أسعار الغذاء والوقود أدى إلى مزيد من الانخفاض في القوة الشرائية للأسر بسبب عدم القدرة المتوقعة لمعظم الأسر على التوسع في كسب الدخل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى