ثلاثون صريع من القيادات الميدانية ليمليشيا الحوثي في يومين

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

لقي (30) قياديا ميدانيا لميليشيا الحوثي مصرعهم، في عدة جبهات بينها جبهة الحديدة، حسب اعترافات وسائل إعلام الميليشيا، اليومين الماضيين.

وكان قظ وثق فريق في وكالة “2 ديسمبر” بث وسائل إعلام الميليشيا مراسيم تشييع قيادات ميدانية يحملون رتبا عسكرية مزيفة منحتها لهم الميليشيا خارج إطار القوانين العسكرية المنظمة.

وتوزع صرعى الحوثيين وفقا لرتبهم العسكرية المزيفة إلى، واحد برتبة عميد، (4) مقدم، (4) رائد، (5) نقيب، و(5) منحتهم الميليشيا رتبة ملازم أول.

وتعاني الميليشيا الحوثية نزيفا في مقاتليها المدربين جراء محاولاتها الهجومية الفاشلة في محافظات مأرب والجوف، والحديدة على الساحل الغربي لليمن.

وسعت الميليشيا لتعويض نزيفها البشري في تكثيف جهود استقطاب مقاتلين من صغار السن عبر إقامتها مراكز صيفية لطلبة المدارس، تقوم خلالها بتعبئتهم طائفيا وتحريضهم على الكراهية والعنف، إلى جانب إعطائهم دروسا نظرية وعملية على تدريبات عسكرية واستخدام الأسلحة الخفيفة، ألحقتها بعملية فرز للمشاركين والصالحين عقائديا وبدنيا للانضمام إلى معسكرات تدريب مكثفة تمهيدا لدفعهم إلى جبهات القتال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى