شوارع صنعاء تطفح بالمجاري والحوثيون يتنصلون عن المسئولية

صنعاء- منصة 26 سبتمبر- خاص:

 

شكا عدد من المواطنين طفح المجاري في عدد من شوارع وحارات العاصمة صنعاء.

 

وقال مواطنون لـ”منصة26سبتمبر”، أنهم تقدموا بشكاوى لإدارة مؤسسة المياه والصرف الصحي بالأمانة طالبين منهم حل مشكلة طفح المجاري في أحياء القاع وهائل والحصبة، والتلفزيون “ولكنهم لم يجدوا أي تفاعل منهم”.

 

بدورها أرجعت مؤسسة المياه والصرف الصحي بأمانة العاصمة سبب أزمة طفح المجاري إلى وجود مشكلات في محطة معالجة مياه الصرف الصحي، وانعدام المشتقات النفطية المشغلة للمحطة، محذرين في الوقت نفسه من توقفها.

 

وأشار بيان صادر عن المؤسسة نشرته وكالة (سبأ) بنسختها الحوثية إلى أن معدات وآليات شبكتي المياه والصرف الصحي بالمؤسسة قد تتوقف.

 

وفي وقت سابق أعلنت منظمة اليونيسيف إيقاف دعمها الذي كانت تقدمه لمؤسسة المياه المحلية بالأمانة.

 

وسبق إعلان اليونيسيف نشوب خلافات حادة بين قيادات حوثية حول الأموال التي كانت تدفعها اليونيسيف لدعم قطاع المياه والصرف الصحي في صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيا المدعومة من إيران انتهت بإقالة الوزير الحوثي “نبيل الوزير”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى