أفراد من لواء “الجبولي” يمنعون مرور شاحنات النقل على طريق عدن-تعز للمطالبة بصرف مرتباتهم

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

أقدم عدد من منتسبي ما يعرف باللواء الرابع مشاة جبلي، الموالي لحزب الإصلاح، بقطع الطريق الرئيسي الربط بين تعز وعدن، اليوم الأحد، في مديرية طور الباحة بمحافظة لحج.

مسافرون قالوا للـ”الشارع”: “أن أفراد اللواء قطعوا الطريق في منطقة المعامية بمديرية طور الباحة ومنعوا شاحنات النقل من المرور، احتجاجا على عدم صرف رواتبهم”.

وقال موقع “الشارع”: “أن عدد من سائقي الشاحنات، كانوا في طريقهم من عدن الى التربة وتعز، أن الأفراد منعوهم من العبور وأوقفوهم في منطقة المعامية، بين منطقة الفرشة ونقطة الجبلين”.

وذكروا، أن الأفراد يمنعون أيضا، مرور الشاحنات العائدة من مدينة تعز إلى عدن من المرور، رغم أنها لا تحمل أي بضائع.

وبحسب الموقع فإن الأفراد رفضوا التفاهم مع سائقي الشاحنات، وأخبروهم إن لديهم مطالب يريدون تلبيتها ومنها صرف مرتباتهم وترقيمهم رسميا ضمن قوام القوات الحكومية.

وكان حزب الإصلاح، قد شكل اللواء الرابع مشاة جبلي، في 2019، خارج قوام القوات الحكومية وبعيدا عن المنطقة العسكرية الرابعة، ولم يصدر به قرار جمهوري حتى الآن يحدد مهامه ومسرح عملياته.

وأوكل حزب الإصلاح، قيادته لعدد من أعضائه، أغلبهم يحملون مؤهلات تربوية، وفي مقدمتهم قائده “أبو بكر الجبولي”.

كما حدد مسرح عملياته في العديد من مناطق جنوب وشرق الحجرية بالإضافة إلى طور الباحة في لحج، وكان قد شكل حزب الإصلاح هذا اللواء ضمن مساعي الحزب في السيطرة على مناطق الحجرية، وتصفية اللواء 35 مدرع، الذي سحب المئات من أفراده وضمهم للواء الجديد فور تشكيله، وقبل اجتياح الحجرية في أغسطس 2020.

ونشط اللواء في الحجرية جنوب تعز ومناطق غرب لحج، ضمن تحركات الميليشيات التابعة لحزب الإصلاح والحشد الشعبي الموالية للقيادي الإخواني “حمود سعيد المخلافي”.

كما تحول اللواء في عام 2020، إلى نواة لما بات يعرف بمحور طور الباحة والذي يضم العديد من المليشيا الإخوانية في الحجرية ومناطق غرب لحج، بقيادة الجبولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *