إنسانية المقاومة الوطنية تدشن عمل العيادات المتنقلة في الساحل الغربي

منصة ٢٦ سبتمبر – الساحل الغربي

دشنت الخلية الإنسانية للمقاومة الوطنية، امس الأثنين، العمل في العيادات المتنقلة في مناطق الساحل الغربي، تنفيذا لتوجيهات قائد المقاومة الوطنية رئيس مكتبها السياسي العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح.

وصرح مدير مكتب الصحة في محافظة الحديدة الدكتور علي الأهدل بأنه تم اليوم تدشين عمل العيادات المتنقلة في المناطق المحررة والتي تغطي احتياج المجتمع المضيف والنازحين في الساحل الغربي في محافظتي تعز والحديدة.

وأكد الأهدل أن هناك احتياجا كبيرا لهذه الخدمات في كافة المناطق وخصوصا مع إعادة التموضع التي تقوم بها القوات المشتركة وازدياد موجات النزوح.

وأشار الأهدل إلى أن العيادات المتنقلة زودت بكافة التجهيزات وعلى رأسها المستوى التشخيصي والعلاجي، وبهذا العمل الكبير استبشر المواطنون وتوافدوا للحصول على الخدمات.

وتوجه الأهدل بالشكر لقيادة المقاومة الوطنية والخلية الإنسانية على ما يقومونه به من جهد لخدمة المواطنين والنازحين في مديريات الساحل الغربي.

وأشاد مدير مديرية الدريهمي الأستاذ فؤاد مكي بتدشين العمل في العيادات المتنقلة التابعة للخلية الإنسانية والتي تأتي تنفيذا لتوجيهات قائد المقاومة الوطنية للتخفيف من معاناة النازحين، “وتعتبر الخلية الإنسانية الأولى والوحيدة التي مدت يد العون للنازحين خلال الأحداث الأخيرة وجهزت مخيم الوعرة بكل الاحتياجات المطلوبة”.

وأضاف: لا يسعنا إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل لقائد المقاومة الوطنية وكل العاملين في الخلية الإنسانية.

من جهة أخرى، أكد مدير مديرية التحيتا الأستاذ حسن هنبيق، أن المقاومة الوطنية دائما المبادرة في تقديم المساعدات للنازحين في الساحل الغربي جراء الحرب التي تشنها مليشيات الحوثي الإرهابية ضد أبناء اليمن.

وتقدم بالشكر الجزيل لقائد المقاومة الوطنية والخلية الإنسانية لتجهيز هذا المخيم بكافة المستلزمات التي يحتاجها النازحون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *