مشرف حوثي ينهب أبناء محافظة المحويت لتقديم مهرًا لزوجته الثالثة (تفاصيل حصرية)

منصة ٢٦ سبتمبر – المحويت

مع تزايد انتهاكات ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- بحق أبناء محافظة المحويت، والتي تنوعت بين القتل والتعذيب والتشريد والاختطاف والإخفاء القسري وإصدار أحكام الإعدام، وتجنيد الأطفال، وسرقة حقوق الموظفين والاعتداء والنهب للممتلكات والمنشآت العامة والخاصة، مقابل ثراء فاحش تنعم به القيادات الأمنية لتلك الميليشيا الإرهابية.

مصادر مطلعة أكدت ل”منصة ٢٦ سبتمبر” بأن المشرف الأمني للمحافظة المنتحل صفة مدير أمن مديرية المحويت المدعو “علي سعيد دبيشة” استحوذ على مبالغ ضخمة جمعها من تجار المحافظة، وإتاوات فرضها على أصحاب المحلات التجارية، تحت ذريعة دعم الجبهات.

المدعو علي سعيد دبيشة

وقالت المصادر: “إن دبيشة، دفع من تلك الأموال التي نهبها من التجار نحو (20) مليون ريال يمني قيمة مصوغات ذهبية، كمهر لزوجته الثالثة التي تزوجها في الأسبوع الثاني من نوفمبر الجاري”.

وكانت منظمة حقوقة، كشفت انها وثّقت قيام الميليشيا بارتكاب أكثر من (40) ألف انتهاك إنساني في محافظة المحويت منذ اجتياحهم العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014، إضافة إلى نهب ممتلكات أبناء المحافظة.

هذا ويستمر تجار المحافظة في إغلاقهم الكلي لمحلاتهم التجارية لليوم الثاني على التوالي أحتجاجا على تلك الجبايات التي تفرضها الميليشيا الإرهابية عليهم والتي تتراوك بين (100-300) ألف ريال بصورة شهرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *