الريال اليمني يهبط لأدنى مستوى له ويقترب من حاجز الألف وستمائة ريال للدولار

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

قال صيارفة ومتعاملون  إن سعر صرف العملة اليمنية واصل هبوطه الحاد ليصل إلى أدنى مستوى على الإطلاق أمام الدولار وللمرة الأولى في تاريخه.

ونقلت وكالة “رويترز” عن صرافين في العاصمة المؤقتة عدن أن سعر صرف الدولار في المناطق المحررة، في السوق السوداء الموازية مساء يوم السبت تخطى عتبة (1581) ريالا للشراء، و(1595) ريالا للبيع، لتنخفض قيمة الريال لأدنى مستوى على الإطلاق، مقابل حوالي (1200) ريال المسجل في مطلع أكتوبر.

ويعد هذا الإنهيار هو أسوأ انهيار لقيمة العملة المحلية في تاريخها ومنذ بدء الحرب في البلاد قبل سبع سنوات.

وفقد الريال اليمني أكثر من ثلاثة أرباع قيمته مقابل الدولار منذ اندلاع الحرب مطلع 2015، عندما بدأت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، بتحرير سعر صرف الريال وأصدرت توجيهات للبنوك باستخدام سعر الريال الذي يحدده السوق بدلا من تثبيت سعر محدد وقتها من البنك المركزي عند (250) ريالا.

وتسبب هبوط سريع للعملة في زيادات حادة بصورة يومية في الأسعار وسط عجز الكثير من اليمنيين عن شراء غالبية السلع الأساسية في عدن ومحافظات جنوب وشرقي البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *