حجة.. ميليشيا الإرهاب الحوثي تخطف ستة مشايخ رفضوا تحشيد مقاتلين جدد

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

اختطفت ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- ستة مشايخ قبليين رفضوا حشد مقاتلين في محافظة حجة.

مصادر إعلامية، قالت: “أن الميليشيا الحوثية اختطفت ستة من كبار مشايخ وأعيان خيران المحرق وأسلم والخميسين والدانعي بعد رفضهم الزج بأبنائهم إلى الجبهات للقتال في صفوفها”.

أوضحت المصادر أن المشايخ، هم “محمد شعبين”، “أحمد درين”، “محمد عكران” شيخ بني عكران، “هادي ضرايب”، “محمد صغير بكعه”، و”محمد قاسم سداح”.

وأوضحت أن مشرفي ميليشيا الحوثي في حجة طلبوا من المشايخ حشد أفراد من مناطقهم، تمهيداً للدفع بهم إلى جبهات القتال المشتعلة، خصوصاً في محافظتي مأرب والحديدة.

وأشارت المصادر إلى أن دعوات الميليشيا الإرهابية للتحشيد تواجه رفضاً شعبياً واسعاً، وذلك بعد أن أعادت مؤخراً العشرات من أبناء حجة جثثا وأشلاء ممزقة، فيما لا يزال هناك العديد من الشباب والأطفال مصيرهم مجهول، بعد أن زجت بهم الميليشيا إلى جبهات مأرب.

يشار إلى أنه غالبا ما تلجأ الميليشيا الإرهابية لاختطاف المشايخ للضغط عليهم، كما تقوم بتصفية بعض المشكوك بولائهم لقيادتها عن طريق عناصر تابعين لها مقربة منهم.

وتعاني ميليشيا الحوثي نقصاً حاداً في المقاتلين بعد الاستنزاف الكبير الذي تعرضت له في جبهات محافظتي مأرب والحديدة، جراء ضربات القوات المشتركة والجيش والمقاومة وغارات تحالف دعم الشرعية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى