القوات المشتركة تواصل التوغُّل في خط العُدين

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

أفاد المركز الإعلامي لألوية العمالقة في الساحل الغربي اليوم الخميس، أن لقوات المشتركة تواصل التقدم والتوغل في خط العدين وسط تواصل الانهيارات لمليشيا الحوثي الانقلابية.

ونقل المركز، عن مصدر ميداني، أن القوات المشتركة تقدمت أكثر من (10) كيلو متر في خط العُدين إب من اتجاه مديرية جبل راس بمحافظة الحديدة.

وأضاف المصدر، أن القوات المشتركة تلقن الميليشيا دروساً قاسية في ميدان المعركة؛ مؤكداً أن القوات تمشط وادي المرير في مديرية جبل راس، وحصلت على غنائم من عتاد الحوثيين بينها دبابة.

وذكر المركز، أن القوات المشتركة انتصاراتها في المناطق غير المشمولة باتفاقية ستوكهولم، جنوبي الحديدة، وغربي تعز، منذ تنفيذ إعادة انتشارها من الحديدة قبل أكثر من (10) أيام.

والأربعاء، فادت مصادر مطلعة، أن مليشيا الحوثي الانقلابية، دمَّرت عدد من “العبارات” في الطرقات المؤدية إلى محافظتي إب وتعز، وزرعت الألغام من أجل إعاقة تقدمات القوات المشتركة التي تمكنت من خلالها السيطرة على كامل مديرية حيس وصولاً إلى مفرق العدين.

كما استحدثت المليشيا – حسب المصادر- مواقع عسكرية جديدة بعدد من المناطق الغربية المرتفعة لمحافظة إب، بالتزامن مع معارك عنيفة تشهدها الجبهات الجنوبية لمحافظة الحديدة والمحاذية لمحافظة إب.

وأشارت المصادر، إلى أن عناصر الميليشيا تمركزت في ثلاثة مواقع مهمة بمديرية مذيخرة، حيث تطل تلك المواقع على بلدات عدة باتجاه غرب محافظة إب، وهي (قمة حصن ريمة، وموقع قمة الشبوة، وموقع آخر في أعلى قمة جبل قرعد).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *