الغذاء العالمي: إرتفاع الأسعار يضخم معدلات الجوع في اليمن

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، اليوم الأحد، أن الجوع في اليمن ازداد لدى شرائح واسعة من المجتمع المحلي، بالتزامن مع ارتفاع الأسعار، والغلاء الناجم عن تدهور أسعار الصرف.

وقال البرنامج في تغريدة عبر تويتر: “إن أزمة اليمن التي طال أمدها مدمرة لملايين العائلات.. أسعار المواد الغذائية تستمر في الارتفاع، مع يؤدي إلى ازدياد الجوع”.

ولفت إلى أن “مستوى الحاجة في اليمن، مرتفع، مع اعتماد العائلات على المساعدات الغذائية من برنامج الأغذية العالمي للبقاء على قيد الحياة”، دون تفاصيل أخرى.

يأتي ذلك، في الوقت الذي يشهد الريال اليمني منذ أسابيع تراجعا قياسيا جديدا، حيث وصل سعر الدولار أكثر من (1500) ريال في المناطق الواقعة تحت سلطة الحكومة الشرعية، ما أدى إلى ارتفاع كبير في الأسعار.

وقبل اشتعال الحرب في اليمن عام 2015، كان متوسط سعر الدولار في السوق المحلية 215 ريالا.

وأدى التراجع في سعر العملة، إلى احتجاجات في عدة مدن يمنية، ومطالب شعبية متكررة بضرورة علاج أزمة الريال اليمني، وسط تحذيرات من اتساع رقعة الجوع والفقر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *