دويد: حالة اللاسلم واللاحرب بسبب “ستوكهولم” لم تكن مجدية مع التصعيد الحوثي بمناطق أخرى

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

أكد الناطق الرسمي باسم المقاومة الوطنية، عضو القيادة المشتركة بالساحل الغربي “العميد صادق دويد” إن حيثيات اتفاق ستوكهولم وتداعياته لم تكن مجدية في ظل استمرار تصعيد المليشيا الحوثية في محافظات ومناطق أخرى.

وقال العميد صادق دويد على تويتر: “إن حالة اللاسلم واللاحرب التي خلفتها اتفاقية السويد أدت الى تكبيل القوات المشتركة التي لقنت الميليشيات الحوثية هزائم قاسية وكانت قاب قوسين من تحرير مدينة الحديدة”.

وأشار إلى أن تلك الاتفاقية وضعت القوات المشتركة في موقف دفاعي، وأعاقتها عن أداء دورها الوطني في معركة التصدي للمشروع التوسعي الايراني وأدواته الحوثية.

ولفت إلى أن استمرار مثل هذا الوضع لم يكن مجديا في وقت صعدت فيه تلك المليشيات الارهابية من عدوانها على اليمنيين في محافظات (شبوة، البيضاء، ومأرب).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *