الحكومة تدعو لتقديم الدعم العاجل لليمن لوقف تدهور الأوضاع الاقتصادية وإنهيار العملة

ممصة ٢٦ سبتمبر – خاص

أعرب رئيس الحكومة الشرعية معين عبدالملك، عن تطلع الحكومة، للاستجابة السريعة من أشقاء وأصدقاء اليمن لتقديم حزمة الدعم العاجل لما فيه الحيلولة دون مزيد من تدهور الأوضاع الاقتصادي.

جاء ذلك في الاجتماع ترأسه عبدالملك اليوم الخميس، مع لجنة الإصلاحات الاقتصادية، والذي يُعد الاجتماع الأول للجنة في عدن، حسب وكالة الأنباء الحكومية (سبأ).

وخصص الاجتماع، لتقييم مستوى تنفيذ الوزارات والجهات المعنية للإجراءات والتدخلات المقرة من مجلس الوزراء، والهادفة بشكل رئيسي للسيطرة على تدهور أسعار الصرف وآثاره الخطيرة على معيشة وحياة المواطنين.

وناقشت اللجنة مقترحات لإعداد إطار عام تنفيذي للاستقرار الاقتصادي، يتضمن السياسات الإصلاحية المطلوبة على المدى القصير والمتوسط في الجوانب المالية والنقدية، على أن يتم تقديم الإطار في الاجتماع القادم لإقراره ومباشرة تطبيقه.

وأكد رئيس الوزراء، على ضرورة تكامل أدوار مؤسسات الدولة في تحقيق الاستقرار الاقتصادي، وعلى المسؤولية التي تضطلع بها الحكومة في هذه المرحلة الحرجة لوقف تدهور الأوضاع.

كما شدد على متابعة تنفيذ التدخلات السريعة لإيقاف تراجع العملة الوطنية والحفاظ على القوة الشرائية لها وضبط أسعار السلع والمواد الأساسية.

في ذات السياق، سجل الريال اليمني في المناطق المحررة رقما قياسيا جديدا، حيث بلغ سعر الصرف للدولار الواحد (1,520) ريال، والريال السعودي (405) ريال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *