ميليشيا الحوثي الإرهابية تمنح أهالي مذبحة سبتمبر مهلة لإخلاء منازلهم ومصادرة كافة ممتلكاتهم، وتسليم ثلاثة ملايين ريال يمني عن كل ضحية

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

بعد أيام على الجريمة البشعة التي هزت اليمنيين، يبدو أن ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- لم تكتف بالاعدامات الميدانية المروعة التي نفذتها على الملأ في صنعاء بحق تسعة مواطنين من أبناء الحديدة.

فقد أبلغت المليشيا أسر الضحايا بمنحهم مهلة لإخلاء منازلهم ومصادرة كافة ممتلكاتهم من أراضي وعقارات وأموال، إضافة إلى تسليم (3) ملايين ريال يمني عن كل ضحية مقابل تكاليف القضية، تنفيذاً للحكم الجائر الذي أصدرته محكمة غير قانونية خاضعة لسيطرتها، حسب ماجاء في سلسلة تغريدات لوزير الإعلام “معمر الإرياني” على حسابه بتويتر اليوم الثلاثاء.

وأضاف في تغريدة عبر تويتر “أن هذا التمادي من ميليشيا الحوثي الإرهابية في استهداف ضحايا مذبحة 18 سبتمبر الجماعية والتنكيل بأسرهم يمثل استفزازاً لمشاعر كل اليمنيين الذين عبروا عن غضبهم واستهجانهم منذ وقوع للجريمة ومحاولة لإرهاب مناهضي الميليشيا من سياسيين واعلاميين وصحفيين في المناطق الخاضعة لسيطرتها”.

كما أوضح الأرياني أن الممارسات العقابية التي تنتهجها بحق أسر الضحايا تمثل تحدٍ سافر للمجتمع الدولي الذي أدان ولا يزال تلك الجريمة البشعة.

ووصف الجريمة بأنها انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية وعلى رأسها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *