تقرير رسمي: الألغام والمتفجرات الحوثية قتلت وأصابت أكثر من تسعمائة مدني خلال ثلاث سنوات في الجوف

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

كشف تقرير رسمي صادر عن لجنة الحقوق والإعلام بمحافظة الجوف، اليوم السبت عن مقتل وإصابة (910) مدنيين بينهم نساء وأطفال، نتيجة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- في المحافظة خلال الفترة من أكتوبر 2018 الى أغسطس 2021م.

وقال التقرير: “إن الفريق التابع للجنة وثق (282) حالة أضرار وخسائر مادية بسبب الألغام في مديريات المحافظة”.

ومن الأضرار التي وثقها التقرير، تضرر (25) منزلا و(49) مزرعة في مختلف المديريات، و(97) سيارة ومركبة تضررت بشكل كلي وغيرها من الأضرار المادية.

وأوضح التقرير، أن ميليشيا الحوثي الإرهابية تواصل زراعة الألغام والمتفجرات والعبوات الناسفة في الجوف كغيرها من المحافظات والمدن اليمنية.

وأشار، إلى تسبب الألغام والعبوات الحوثية، بقتل وإصابة المدنيين، بما فيهم الأطفال والنساء والأبرياء، في انتهاك صارخ للمواثيق الدولية التي تنص على حماية المدنيين أثناء النزاع.

وتشير تقديرات خبراء في المركز الوطني للتعامل مع الألغام ومركز “مسام” لنزع الألغام في اليمن إلى إجمالي الألغام والمتفجرات بمختلف أنواعها التي جرى نزعها في الجوف بلغت (30) ألف لغم.

وماتزال الآلاف من الألغام والمتفجرات التي خلفتها مليشيا الحوثي تحت الأرض، وتهدد حياة الآلاف من المدنيين في المحافظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *