إفشال هجمات لميليشيا الحوثي غرب مأرب وسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفها

منصة 26 سبتمبر- مأرب

قتل وأصيب العشرات من عناصر ميليشيا  الحوثي الارهابية، اليوم الأحد، في مواجهات عنيفة مع القوات الحكومية مسنودة بالقبائل في محافظة مأرب، شمالي شرق البلاد.

وقالت مصادر ميدانية، إن مواجهات عنيفة بين الطرفين شهدتها العديد من جبهات القتال في مديرية صرواح، غربي المحافظة.

وأوضحت المصادر، أن المواجهات اندلعت عقب محاولات تسلل وهجمات نفذتها الميليشيا الحوثية على  مواقع القوات الحكومية، أعنفها في جبهة الكسارة.

وأضافت المصادر، أن القوات الحكومية وما يساندها من مسلحين قبليين، حاصرت العديد من المجاميع الحوثية، في المواقع التي تسللت إليها. وخاضت معها مواجهات عنيفة، اسفرت عن سقوط أغلب تلك العناصر بين قتيل وجريح.

بالتزامن، شهدت جبهتي المشجح، وهيلان، مواجهات مماثلة بين الطرفين عقب هجمات حوثية فاشلة. وفقا للمصادر.

وذكرت المصادر، أن المواجهات رافقها قصف مدفعي عنيف على مواقع الميليشيا، إضافة إلى استهداف تعزيزات لها أثناء ما كانت قادمة إلى أحد المواقع.

وأفادت، أن القصف المدفعي، أسفر عن تدمير آليات وأطقم قتالية تابعة لميليشيا الحوثي، ومقتل جميع العناصر الحوثية التي كانت على متنها.

كما شهدت مواقع عدة في جبهة المخدرة، هي الأخرى مواجهات عنيفة بين الطرفين إثر محاولات هجومية فاشلة للميليشيا.

وإلى الشرق من صرواح، قالت المصادر ذاتها، إن القوات الحكومية مسنودة بالمقاومة الشعبية، خاضت مواجهات عنيفة ضد ميليشيا الحوثي. تركزت في القفلات، ووادي ذنه.

وفي مديرية مدغل، شمالي غرب المحافظة، اندلعت مواجهات عنيفة بين الطرفين، تركزت في وادي حلحلان، ومحزام ماس، ومنطقة العيرف. كما امتدت المواجهات، إلى عديد جبهات قتالية بمديرية رغوان المجاورة. وفق ما ذكرته المصادر.

وبحسب المصادر، فإن المواجهات تواصلت اليوم، بين الطرفين، في جبهات حيد آل أحمد، وبقثة، في مديرية رحبة. بعد يوم من سيطرة ميليشيا الحوثي على أغلب مناطق المديرية.

وفي غضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي، سلسلة غارات جوية، استهدفت بها مواقع وتجمعات وآليات حوثية في مناطق مختلفة من المحافظة. تكبدت خلالها الميليشيا الحوثية، خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *