أمن المهرة يعتقل القيادي الحوثي “حسن العماد”، وتنقلة لمأرب

منصة ٢٦ سبتمبر -المهرة

اعتقلت قوات الأمن في محافظة المهرة، شرقي البلاد، القيادي الحوثي “حسن علي العماد” أثناء محاولته العبور إلى صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- قادماً من إيران عبر العاصمة القطرية الدوحة، قبل وصوله مسقط.

وقالت مصادر أمنية وعسكرية متطابقة: “إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على “العماد” قبل أسبوع، في منفذ شحن، يحمل جواز سفر بمهنة طالب، قادماً من منفذ المزيونة في سلطة عمان، وتم احتجازه في أحد سجون مدينة الغيضة”.

مصادر أمني أكد أن لجنة من وزارة الدفاع والداخلية وصلت مدينة الغيضة خلال اليومين الماضيين وقامت بالتحقيق مع “العماد” قبل نقله على متن طائرة مروحية إلى مدينة مأرب.

و

تقول المعلومات، أن حسن علي يحي العماد، وصل المهرة قادماً من إيران، ويعد من أكبر قيادات ميليشيا الحوثي الإرهابية، ومتزوج من إيرانية ويقيم في الدوحة، وإن والده من أهم مؤسسي الحركة الحوثية والمشروع الإيراني في اليمن.

وتشير المعلومات إلى أن العماد انتقل مع أشقائه أحمد وعصام، إلى إيران مع والدهم المقيم في مدينة قم، في التسعينات ضمن مشروع ابتعاث ايراني تكفلت به السفارة الإيرانية في صنعاء، وتلقى المدعو حسن العماد التعاليم العقائدية الاثناعشرية في الحوزات والمدارس الإيرانية.

وبحسب المعلومات فإن العماد يدير مجموعة منظمات وجمعيات حوثية تعمل على تنفيذ أجندة المشروع الإيراني في اليمن، ومنها تنظيم مستقبل العدالة.

وطبقاً للمعلومات، فإن حسن العماد غادر صنعاء في العام 2016 عبر طائرة الأمم المتحدة، وظل يتنقل بين صنعاء وطهران والدوحة، وفي يوليو 2020 كُرّم من قبل قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، في مؤتمر “مجاهدون في الغربة” الذي أقيم في طهران والمهتم بتكريم الشخصيات والتنظيمات التي تساند الحرس الثوري وتعمل تحت إشرافه خارج إيران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *