متحدث المقاومة الوطنية: إفلاس الحوثيين إلا من القتل والنهب دفعهم لمحاولات تشويه العهد الجمهوري

منصة ٢٦ سبتمبر- الساحل الغربي

قال المتحدث الرسمي للمقاومة الوطنية، عضو القيادة المشتركة، العميد الركن صادق دويد، مساء أمس الجمعة: “إن إفلاس ميليشيا الحوثي الإمامية من أية إنجازات قدمتها لليمنيين غير القتل والنهب والتجهيل والتجويع، دفعتها إلى محاولات تشويه العهد الجمهوري”.

وكتب في حسابه على تويتر “نجد الحوثيين يعملون على تشويه العقود الماضية منذ تحقيق الثورة اليمنية المباركة 26 سبتمبر والمنجزات التي تمت خلالها وشملت مختلف المجالات”.

وأعاد دويد مساعي التشويه الحوثية إلى إفلاس ميليشيا الإرهاب الحوثي -ذراع إيران في اليمن- من تحقيق ” أي شيء يذكر في البناء والتنمية وخدمة المواطن والتعليم”

وأكد أن النشاط الحوثي “ينحصر في القتل والنهب والتجهيل والتجويع”.

وعجزت الميليشيا الإرهابية منذ استيلائها على الدولة وأموالها ومواردها وسيطرتها على العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات، عن أية إضافات في البناء التنموية والاقتصادي، في مقابل نهب واسع شمل الأموال العامة والخاصة وفرض جبايات كبيرة، وجر البلاد إلى حرب داخلية وخارجية دمرت كثيرا من البنية التحتية والخدمية، وأضاعت الفرص التنموية خلال ما يتجاوز سبع سنوات من انقلابها على الدولة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى