تعز.. متظاهرون يطالبون برحيل الإخوان رغم الاعتداءات والتشويش على المظاهرة

منصة ٢٦ سبتمبر – تعز

تظاهر مئات من أبناء محافظة تعز، صباح السبت، للمطالبة باقالة جميع المسؤولين العسكريين والمدنيين المتورطين بالفساد والاتجار بالحرب في المحافظة.

ودعا المتظاهرون الذين لبوا دعوات التكتلات المدنية إلى رحيل السلطة العسكرية التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي ممثلة بقائد المحور “اللواء خالد فاضل” ومستشار المحور الحاكم العسكري الاخواني للمحافظة “عبده فرحان سالم المخلافي”.

كما طالب المتظاهرون برحيل السلطة المحلية المدنية ممثلة بالمحافظ رئيس المجلس المحلي نبيل شمسان، ووكيله الأول “عبدالقوي المخلافي” وبقية الوكلاء ومدراء العموم.

وتعرضت التظاهرة التي جابت شارع جمال عبدالناصر إلى اعتداءات من قبل المليشيات الإخوانية وتمزيق الشعارات التي رفعها المتظاهرين، ومنعوا إلقاء بيان المسيرة.

وحاول تنظيم الإخوان التشويش على مظاهرة التكتل المدني باخراج تظاهرة أخرى لعناصرهم تطالب الجهات المختصة بالضغط من أجل فتح منافذ مدينة تعز.

كما وجه تنظيم الإخوان بتشتيت المواطنين ومنعهم من المشاركة في المسيرة من خلال توزيع الإغاثة الإنسانية المحتجزة في مخازنهم منذ أشهر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى