مليشيا الحوثي تنتهك حقوق الصحفيين المعتقلين في سجونها

منصة 26 سبتمبر – صنعاء – خاص

 

قال المحامي “عبدالمجيد صبره” ان مليشيا الحوثي تستمر في انهاكاتها بحق الصحافيين الأربعة، المختطفين في سجونها منذ ست سنوات.

 

وقال المحامي “عبدالمجيد صبرة” في منشور له على حسابه الرسمي فيسبوك بأن الصحافيين “عبد الخالق أحمد عبده عمران” و”أكرم صالح الوليدي” و”الحارث صالح حميد” و”توفيق محمد ثابت المنصوري” تتضاعف معاناتهم في سجنهم، الذي تعتقلهم فيه المليشيا منذ يونيو 2015م.

 

مؤكداً أن المليشيا الحوثية تمارس انتهاكات جديدة بحق الصحافيين، حيث تمنع عنهم الزيارة منذ أكتوبر 2020م، كما أنها تحرمهم من الرعاية الصحية.

 

وأشار إلى أن الصحفي توفيق محمد ثابت المنصوري ما زالت حالته الصحية متدهورة، مؤكداً أن المليشيا لم تسمح بإخراجه للعلاج في مستشفى مختص بمرضه رغم تأكيد المنصوري بأنه سيكون على نفقته الخاصة.

 

وقال صبرة، بأن “ما صدر من محكمة الحوثي الجزائية الابتدائية المتخصصة والتابعة لمليشيا الحوثي ضدهم لا يعد حكماً قضائياً بالمعنى القانوني، بل يعد في الواقع أمراً بالقتل”، مشيراً إلى أن حكم الحوثيين لا تتطابق إجراءات صدوره مع أي نص قانوني أو دستوري.

 

وأضاف “أنه مخالف لكل ذلك ويفتقد لأدنى وأبسط مقومات المحاكمة العادلة.. مدللاً بأنه ففي الجلسة الأولى لم يسمح بحضور محامي الصحفيين إلا في منتصفها”.

 

كما أشار في منشوره إلى حيثيات أخرى ومحاولة تلفيق تهم باطلة بحق الصحافيين الأربعة.

 

ودعا صبرة إلى الوقوف الجاد من قبل المعنيين للضغط على مليشيا الحوثي للتسريع في الإفراج.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *