مليشيا الحوثي تحوّل جامعة خاصة بصنعاء إلى معرض للأسلحة

منصة ٢٦ سبتمبر – صنعاء

تواصل المليشيا الحوثية الإرهابية تكريس ثقافة العنف في المؤسسات التعليمية بمناطق سيطرتها، ضمن برامج شاملة تهدف في النهاية إلى توظيف هذه المؤسسات في أغراض حربية واستقطاب منتسبيها إلى صفوف عناصرها الإرهابية لاشراكهم في جبهات قتالها. 

وفي أحدث انتهاك حوثي ضد المؤسسات التعليمة بمناطق سيطرة الجماعة الإرهابية، وثق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وطلاب قيامَ المليشيا الحوثي الإرخابية بتحويل أجزاء من جامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء إلى معرض للسلاح.

وجاءت الخطوة الحوثية عقب اكثر من عام على الاستيلاء على الجامعة واعتقال رئيسها، وتعيين رئاسة جديدة للجامعة من اتباع المليشيا ذاتها، الأمر الذي أدى إلى تحويل الصرح التعليمي الخاص إلى وكر لنشر الأفكار الطائفية.

وقال طلاب يدرسون في الجامعة، إن “المليشيا اقامت المعرض يوم أمس الأحد، كما رفعت فيه ايضا صورا لقياداتها، عوضا عن صور لقادة النظام الإيراني على رأسهم الصريع قاسم سليماني”.

وكانت إدارة جامعة العلوم والتكنولوجيا قد نقلت مقرها إلى عدن وألغت الصفة القانونية لفروع الجامعات بمناطق سيطرة المليشيا الإرهابية قبل أن تصدر وزارة التعليم العالي إجراءات صارمة تلغي أي اعتراف بتلك الفروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *