كورونا تتفشى في سجون ومعتقلات الحوثي السرية


منصة ٢٦ سبتمبر – خاص

قالت مصادر محلية إن هناك أكثر من (10) آلاف معتقل عرضة لخطر الإصابة بوباء كورونا في المناطق الخاضعة لسلطة مليشيا الحوثي، مطالبة بالإفراج الفوري عن جميع المختطفين قبل أن يجتاح الوباء المعتقلات والسجون العامة والسرية.

وكشفت مصادر مطلعة، عن تفشي فيروس كورونا المُستجد في سجون الأسرى لدى مليشيا الحوثي الإرهابية بصنعاء.

وقالت المصادر إن الفيروس انتشر بين الأسرى في سجون المليشيات، كما تدهورت الحالات الصحية لبعض الأسرى.

ولفتت إلى أن مليشيا الحوثي لم تتخذ أية إجراءات عزل للمرضى المُصابين، وتركتهم بجانب بقية الأسرى.

وأشارت إلى أن الأطباء نصحوا بنقل بعض الأسرى إلى العناية المركزة؛ للحصول على أجهزة تنفس صناعي، غير أن المليشيات رفضت.

بدورها طالبت منظمة الصليب الأحمر بزيارة سجون الأسرى لدى المليشيات، من أجل تقديم الرعاية الصحية لهم.

ومنذ أكثر من (6) سنوات مرت على انقلاب ميليشيا الحوثي الانقلابية على السلطة في اليمن، وسيطرتها على العاصمة صنعاء، وعدد من المحافظات اليمنية، يواصل الحوثيون تعذيب اليمنيين، واستخدام كل الأساليب الوحشية ضدهم، وذلك بشن حملة اعتقالات واسعة استهدفت كل من يعارض فكر الجماعة المتطرف، وتحديدًا الناشطون الرافضون للانقلاب، كما شملت تلك الحملات الإجرامية صحفيين ومحامين وأطباء وأكاديميين من الرجال وأيضًا النساء، وكل من يعارض الحوثي يتم إلقاؤه في السجون التي صنعتها الميليشيا الإرهابية، وقد لا يتم الكشف عن مصيره بمجرد دخولهم هذه المعتقلات.

هذا وتضم سجون مليشيا الحوثي عشرات الآلاف من المختطفين والعسكريين والإعلاميين وناشطين حقوقيين حكمت المليشيا على البعض منهم بالإعدام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *