الأحمر يُذكِّر قادة الجيش المنهمكين بشراء وبناء المنازل: “الحوثي جر كل شيء وشرَّدنا”

منصة 26 سبتمبر – وكالات

 

اعترف هاشم الأحمر، قائد المنطقة العسكرية السادسة، بفساد كبير في قوات الجيش المحسوبة على الشرعية بمحافظة مأرب، مؤكداً أن آلاف العناصر يستلمون مرتبات شهرية، وهم خارج جبهات القتال مع مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن.

 

وظهر الأحمر في تسجيل مصور -تابعه محرر نيوزيمن- خلال لقاء بحضور عشرات الضباط والعسكريين، ينتقد الفساد الحاصل في الجيش بمأرب، وكذا انصراف القيادات العسكرية للشرعية عن المعركة ضد الحوثيين، وتفرغها لبناء وشراء المنازل والعقارات.

 

وقال الأحمر، في التسجيل، إن آلاف الجنود لا يحضرون إلا وقت استلام المرتبات، ويغادرون بعدها، ولا يبقى في الجبهات إلا القلة القليلة.

 

وأضاف، في هذا السياق: “وقت المرتبات ما عد تلقى شبر واحد تطرح رجلك فيه، وبعد استلام المرتبات ما عد تلقى من يبقى في المواقع”.

 

وتابع: “اليوم خيرة الناس يضحون بأنفسهم والباقيين جالسين في المجمعات منتظرين المرتب”.

 

كما تحدث الأحمر، وهو متهم بعمليات فساد كبيرة في منفذ الوديعة، عن تسابق قادة وضباط قوات الشرعية على شراء وبناء المنازل في مأرب، لكنه حذر من أنها “لن تدوم حال استمر الوضع على هذا الحال”، وهي إشارة إلى احتمال دخول الحوثيين مأرب.

 

وطالب من أسماهم “إخوانه في الجيش الوطني” بأن “يحسوا بالمسؤولية وأن يتركوا عدم المبالاة، وأن يتركوا مكاسب الدنيا”، في حين ذكرهم بأن الحوثي سيطر كل شيء ونهب ممتلكات خصومه وأجبرهم على الهروب وترك كل شيء.

 

وقال في هذا السياق، “قد جاء الحوثي جرها كلها (استولى على كل شيء) وفجر البيوت اللي بنيناها وخرجنا جميعا واليوم نحن هنا (مأرب)”.

 

وختم الأحمر حديثه بالقول: “اليوم وقت الجبهات.. يتحركوا الناس.. يكفي، قبل ما يقع الفأس في الرأس”.

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى