إيران تعلن رسمياً وفاة مندوبها العسكري لدى الحوثيين حسن إيرلو

منصة ٢٦ سبتمبر – خاص

أعلنت الخارجية الإيرانية رسميا صباح اليوم الثلاثاء، وفاة سفيرها لدى مؤليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- “حسن إيرلو”، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، حسب قولها.

جاء ذلك الإعلان بعد ثلاثة أيام على نقله من صنعاء إلى طهران عبر طائرة إخلاء طبية عراقية، بالتنسيق مع التحالف العربي.

وكانت الخارجية الإيرانية، أعلنت يوم السبت الماضي نقل “إيرلو” من صنعاء لغرض العلاج، بعد إصابته بفيروس كورونا، وذلك عقب إجراء اتصالات ومشاورات مع بعض دول المنطقة، الأمر الذي أدى في نهاية المطاف إلى توفير الأرضية اللازمة لنقله.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية “سعيد خطيب زاده”: “أن سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى اليمن حسن ايرلو ، قد استشهد صباح اليوم الثلاثاء متأثرا باصابته بكورونا”.

وأضاف “أن إيرلو كان قد اصيب سابقا بهجوم كيمياوي، واصيب بفيروس كورونا في محل مهمته في اليمن، وعاد إلى البلاد للأسف في ظروف غير مواتية بسبب التعاون المتأخر من بعض الدول، وعلى الرغم من استخدام جميع مراحل العلاج لتحسين حالته الصحية، الا انه استشهد فجر اليوم”.

وصنفت الولايات المتحدة الأميركية في وقت سابق، إيرلو، الضابط في فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، ضمن قائمة العقوبات، وكانت الخارجية الأميركية قد حذرت بعد وصول إيرلو إلى صنعاء من تفاقم الصراع في البلاد.

وفي أكتوبر 2020، أوفدت إيران حسن إيرلو، أحد قادة فيلق القدس ذراع التدخل الخارجي للحرس الثوري الإيراني، إلى صنعاء كسفير مفوض فوق العادة ومفوض للنظام الإيراني في اليمن، وقدم في 27 نوفمبر أوراق اعتماده إلى وزير خارجية الحوثي.

وتم تعيين ايرلو بعد أن فقدت إيران قاسم سليماني الذي قُتل في يناير 2020 وترك وراءه فراغاً ملموساً في إدارة الملفات الإيرانية الإقليمية، وأهمها اليمن، وحاولت طهران بذلك تعزيز نفوذها في اليمن.

ويتهم الضابط الإيراني بأنه من يقف خلف سلسلة الأغتيالات التي طالت عدد من قيادات الصف الأول للميليشيا الإرهابية، كحسن زيد، ويحيى الشامي، وأبنه زكريا، وأخرون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *