شبوة.. ميليشيا الإرهاب الحوثي تعزز وجودها بـ”بيحان” ومخاوف من خيانة جديدة

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

دفعت ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- بمجاميع كبيرة من عناصرها إلى بيحان بمحافظة شبوة، بالتزامن مع تصعيد حملتها العسكرية في مأرب المحاذية.

“نيوزيمن”، نقلت عن سكان محليون، قولهم: “إن الميليشيا الحوثية استقدمت مجاميع كبيرة من المسلحين، إلى مديريات بيحان الثلاث، في الأيام القليلة الماضية، مشيرين إلى وجود مخاوف من خيانة جديدة لتمكينها من المزيد من المناطق في المحافظة”.

وأضافوا إنهم لاحظوا مؤخرا تزايد أعداد المسلحين الحوثيين في مدينة العلياء، بعدما كانت المليشيا قد نقلت مجموعات لتعزيز جبهاتها في الساحل الغربي.

وأشارت المصادر إلى أن الحوثيين يتواجدون بأعداد كبيرة وتحركاتهم مستمرة، في مناطق غربي محافظة شبوة، التي سيطروا عليها أواخر سبتمبر الماضي دون قتال.

في السياق قال مصدر طبي، إن الحوثيين أوصلوا عشرات الجثث لقتلى من عناصرهم وأيضا عشرات المصابين من جبهات مأرب، إلى مستشفى بيحان العام، فيما غادرت بعض الجثث في سيارات إسعاف ترافقها مواكب.

وكانت ميليشيا الحوثي قد نقلت أعداداً كبيرة من مسلحيها في مديريات بيحان الثلاث، لتعزيز عناصرها في جبهات جنوبي الحديدة وغربي تعز، بالتزامن مع عملية القوات المشتركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *