القوات المشتركة تواصل تقدمها وتسيطر على أطراف وادي سقم بمقبنة

منصة ٢٦ سبتمبر – تعز

واصلت القوات المشتركة تقدمها لتسيطر على أطراف وادي سقم والعديد من التباب الاستراتيجية منها تبة الجمل شمال مديرية مقبنة بمحافظة تعز، وسط حالة من الإنهيار والتخبط في صفوف مليشيات الحوثي الإرهابية، ذراع إيران في اليمن.

مصدر عسكري، قالت: “أن القوات المشتركة سيطرت على أطراف وادي سقم والعديد من التباب الاستراتيجية ومنها تبة الجمل، بعد معارك عنيفة خاضتها ضد الميليشيا الحوثية استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة”.

وأكد المصدر، أن القوات المشتركة كبدت الميليشيا الإرهابية خسائر فادحة في العتاد والأرواح، وسقط العشرات من عناصرها بين قتيل وجريح، وتدمير أسلحة من عتاد الميليشيات وسط حالة من التقهقر في صفوف الحوثيين.

وحققت القوات المشتركة انتصارات عسكرية كبيرة خلال الأيام الماضية في تعز والحديدة، يأتي ذلك ضمن خطة إعادة الانتشار التي نفذتها القوات المشتركة في المناطق غير المحكومة بالاتفاقيات الدولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *