بعد سبع سنوات من الأسر.. ميليشيا الحوثي تسمح للواءين الصبيحي ورجب بالتواصل مع أسرتيهما

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

تلقتا اسرتي وزير الدفاع السابق اللواء الركن “محمود الصبيحي” واللواء “فيصل رجب” قائد اللواء 119، اليوم الأربعاء، اتصالا هاتفيا من اللواءين لأول مرة منذ أسرهما قبل (7) سنوات من قبل ميليشيا الحوثي الإرهابية، ذراع إيران في اليمن.

واكد نجلي الصبيحي ورجب، أننهم تلقوا اتصالا من والديهما لأول مرة منذ أسرهما في لحج في العام 2015م.

هيمان نجل اللواء الصبيحي قال في منشور على صفحته في “فيس بوك” : “كان سماع صوت والدي في اتصال هاتفي قبل لحضات أعادني للحياة من جديد وأشرقت الشمس في سمائي التي كانت مظلمة منذ أعوام، نبرات صوته مازالت هي التي فارقتني من سنين ولم تتغير”.

وأضاف: “أحياناً تفرحنا الحياة لدرجة اننا لا نستطيع أن نعبر عن هذا الفرح، سعادتي اليوم كبيرة، وكبيرة جداً ولا يمكن وصفها تتبخر الكلمات عندها وتضيع العبارات ولا أستطيع التعبير عنها”.

من جانبه أكد نجل اللواء الركن فيصل رجب، أن والده أجرى اتصالاً هاتفياً بهم، وهو الاتصال الأول بعد (7) سنوات من الأسر.

وقال سالم فيصل رجب الإبن الأكبر للواء فيصل، في منشور على صفحته على فيسبوك: الحمدلله حمدا كثيرا، اليوم بفضل الله تعالى وحده، اتصل بنا الوالد، حفظه الله، بعد سنين طويلة من الأسر.

وأضاف: “الوالد أرسل لي رسالة أن أطمن كل محبيه بأنه بخير وبصحه وعافية، وأن لا ينسوه من الدعاء، نحمد الله على سماع صوت الوالد، شعور وكأن الله قد بعث الروح من جديد في داخلي، اللهم لك الحمد والشكر”.

واللواء الركن فيصل رجب قائد لواء 119، يقبع في زنازين المليشيات الحوثية برفقة وزير الدفاع السابق اللواء ركن محمود الصبيحي وشقيق الرئيس هادي ناصر منصور منذ العام 2015ـ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *