الساحل الغربي.. تشييع رسمي وشعبي مهيب لأركان حرب اللواء الرابع تهامة وبطلين من خفر السواحل

منصة ٢٦ سبتمبر – الساحل الغربي

ودعت المقاومة الوطنية، اليوم الإثنين 15 نوفمبر، بتشييع رسمي وشعبي الشهيد البطل العقيد هيثم بري أركان حرب اللواء الرابع تهامة واثنين من أبطال خفر السواحل الشهيد فايز عبده ابكر حسين الحربي والشهيد زكريا محمد جماعي، التحقوا بركب شهداء الجمهورية في أقدس معركة يخوضها شعبنا اليمني العظيم لاستعادة دولته ودفن خرافة الولاية.

الأبطال الثلاثة وعلى رأسهم العقيد بري سطروا مع زملائهم ملحمة وطنية وأذاقوا مليشيات الحوثي التابعة لإيران سوء العذاب عندما حاولت اختراق المناطق الخارجة عن نطاق ستوكهولم.

ويعد العقيد بري أركان حرب اللواء الرابع تهامة أحد أبرز القيادات العسكرية من أبناء تهامة في صفوف القوات المشتركة، ورمزا في الشجاعة والإباء عرفته خطوط النار منذ الطلقة الأولى في وجه مليشيات الحوثي التابعة لإيران.

فيما يعد الشهيدان الحربي والجماعي من مؤسسي النواة الأولى لخفر السواحل قطاع البحر الأحمر.

تقدم جموع المشيعين عدد كبير من قيادات ألوية في القوات المشتركة وقادة الأمن وخفر السواحل وعدد من المشايخ والشخصيات الاجتماعية، حمل حرس الشرف جثامين الشهداء تقديرا لأدوارهم البطولية.

وبعد مراسيم التشييع الرسمي في مدينة المخا تم نقل الجثامين لمواراتها الثرى في مدينة الخوخة.

وعبر  المشيعون عن فخرهم واعتزازهم بالتاريخ النضالي المشرف للشهيد البطل العقيد هيثم بري، مؤكدين أنه أحد أبرز أساطير شهداء حراس الجمهورية والقوات المشتركة بشكل عام في جبهات الساحل الغربي.

كما عبروا عن فخرهم بالشهيدين البطلين من خفر السواحل، وما حققته هذه القوة بقيادتها الكفؤة ممثلة بالعقيد بحري عبدالجبار الزحزوح.

وأكدوا أن القوات المشتركة لا تعرف الهزيمة ولا وجود للهزيمة في قاموسها وما حصل نهاية الأسبوع الماضي هو إخلاء مواقع ستوكهولم في سياق الجهود المبذولة لتصحيح المعركة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *