رئيس وزراء الكويت: الحل في اليمن سياسي واستمرار الأزمة خطر متزايد يهدد الإقليم

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

قال رئيس الوزراء الكويتي صباح خالد الحمد الصباح، إن الحل الوحيد للأزمة اليمنية هو الحل السياسي المبني على المرجعيات الثلاث المتفق عليها.

وتتمثل المرجعيات الثلاث في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وقرارات مجلس الأمن لا سيما القرار 2216.

وأوضح الصباح في كلمته أمام الدورة الـ(76) للجمعية العامة للأمم المتحدة أن هذا هو موقف الكويت الراسخ من الأزمة اليمنية.

وأضاف “أن استمرار الأزمة في اليمن وما تحمله من تهديدات متزايدة وخطيرة للأمن والاستقرار الإقليمي، ارتبط بالواقع المرصود حول كيفية التعاطي مع قرارات ومخرجات مجلس الأمن ذات الصلة”.

وجدد، دعم بلاده للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن. كما رحب بالأدوار البناءة التي قامت بها المملكة العربية السعودية الشقيقة من أجل تفعيل تنفيذ اتفاق الرياض وكذلك على مبادرتها للسلام في اليمن.

كما جدد إدانته لكافة الاعتداءات والهجمات التي تعرضت لها الأراضي السعودية، من قبل الحوثيين، وموقفه الداعم لكافة الإجراءات والتدابير التي تتخذها السعودية للحفاظ على أمنها واستقرارها.

وتطرق رئيس وزراء الكويت، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الكويتية “كونا”، إلى المخاطر المحدقة بالمنطقة من تنامي الإرهاب في العديد من دول المنطقة بما فيها اليمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *