إتاوات حوثية جديدة تفاقم معاناة المواطنين في إب

منصة 26 سبتمبر- إب

تواصل ميليشيا الحوثي الإرهابية-ذراع إيران في اليمن- إفقار المواطنين في مناطق سيطرتها بفرض إتاوات مالية غير قانونية جديدة تحت مسميات عديدة.

وكشفت مصادر محلية، إلزام ميليشيا الحوثي المواطنين الراغبين في استخراج رخص بناء في محافظة إب (وسط اليمن)، بدفع مبالغ مالية باهظة تحت مسمى التبرع للقدس ودعم فلسطين.

وتفرض ميليشيا الحوثي هذه المبالغ المالية التي تصل إلى عشرات الآلاف للرخصة الواحدة، قسرياً على المواطنين، وتقوم بتحصيلها بأوراق (شبه رسمية) خاصة بنافذين في صفوف الجماعة يعملون في جبايات أموال المواطنين ونهب ممتلكاتهم، تحت مسمى (لجنة جمع الإنفاق في سبيل الله).

وتأتي عمليات النهب الحوثية لأموال المواطنين وقطاع التجار والعاملين في النشاط التجاري في ظل تردي خدمات الصحة والتعليم والكهرباء والمياه والصرف الصحي وتزايد حفريات الشوارع والطرقات العامة في محافظة إب منذ 5 سنوات ماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *