الحديدة.. المشتركة تحسم اشتباكات جديدة بمختلف الأسلحة في الحدود الإدارية لمحافظة إب

منصة ٢٦ سبتمبر – الحديدة

شهدت جبهة حيس في الساحل الغربي، مساء أمس الخميس، اشتباكات بمختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة جراء محاولات تسلل واستحداث تحصينات لميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- قرب خطوط التماس في الحدود الإدارية مع محافظة إب.

وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة أن الميليشيا الإرهابية استقبلت تعزيزات من محافظة إب، ومديرية الجراحي بمحافظة الحديدة وعاودت محاولاتها البائسة التقدم بعمليات تسلل انتحارية وغطاء ناري كثيف صوب مناطق استراتيجية تمكنها من التأثير على خطوط التماس شمال غرب مدينة حيس ولكن دون جدوى.

وأوضح أن الوحدات المرابطة من القوات المشتركة في المناطق المستهدفة كانت على أتم اليقظة والجاهزية وخاضت مواجهات استمرت ساعة وانتهت بالفشل الذريع للميليشيا ومصرع وجرح عدد من عناصرها.

مؤكدا أن مدفعية القوات المشتركة ضاعفت خسائر ميليشيا الحوثي بإصابات مباشرة في أوكار لاذت إليها العناصر الفارة من الاشتباكات.

ولفت أن تحركات وتعزيزات ميليشيا الحوثي كانت مرصودة لحظة بلحظة الأمر الذي أفقدها عنصر المباغتة وجعلها صيدا سهلا لأبطال القوات المشتركة المرابطين لتأمين حياة المواطنين في مدينة حيس البالغ تعداد سكانها نحو (40) ألف نسمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *