ميليشيا الحوثي الإرهابية تنفذ حملة أستيطان وتهجير جديدة لسكان حيس

منصة ٢٦ سبتمبر – الحديدة

نفّذت ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- اليوم السبت 7 أغسطس 2021، حملة تهجير قسري للسكان من منازلهم في أطراف مديرية حيس جنوب الحديدة.

وذكرت مصادر محلية: “أن الميليشيا قامت بتهجير المواطنين من مساكنهم في القرى الواقعة شرق وادي عرفان، واتخذت منها سكناً لعناصرها ومقرات لإدارة أعمالها الإرهابية ضد المدنيين في البلدات المجاورة”.

في السياق، استهدفت الميليشيا الحوثية الطرقات العامة ومنازل المواطنين في منطقة بيت مغاري غرب حيس، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة الرشاشة المتوسطة، وأثارت الهلع في صفوف المدنيين.

إلى ذلك، رصدت القوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني (60) خرقاً وانتهاكاً ارتكبتها ميليشيا الحوثي الإرهابية، خلال الساعات الماضية، في مناطق متفرقة جنوبي الحديدة.

خروقات وانتهاكات

ونقل إعلام القوات المشتركة عن مصادر عسكرية ميدانية، قولها: “إن الخروقات والانتهاكات الحوثية تنوعت بين تحليق طائرات الاستطلاع وعمليات القصف المدفعي والاستهداف بالأسلحة المتوسطة والقناصة، طالت الأعيان المدنية ومزارع المواطنين”.

وأوضحت المصادر أن التصعيد الحوثي طال مناطق متفرقة جنوب الحديدة ومنها مدينة التحيتا ومنطقة الجبلية وبلدة الفازة، إضافة إلى مناطق عدة من مديرية حيس.

وفي سياق الانتهاكات الحوثية ضد المدنيين، أصيب طفل في السادسة عشرة من عمره برصاص الإرهاب الحوثي أثناء تواجده في الشارع العام بمدينة حيس، ونقل على إثرها إلى أحد المشافي لتلقي الإسعافات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *