ثمانية عشر شهيدًا وجريحًا مدنيًا بإنفحار لغم حوثي بالدريهي

منصة ٢٦ سبتمبر – الحديدة

استشهد وأصيب (18) مدنيًا، اليوم الخميس 29 يوليو 2021، إثر تعرضهم لانفجار لغم من مخلفات المليشيا الحوثية المدعومة من إيران، في إحدى بلدات مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة.

وقالت مصادر محلية وطبية: “إن الضحايا تعرضوا لانفجار اللغم الحوثي في عزلة الحبحبة السفلى، تحديدًا في قرية “الهدة”، عندما كانوا يستقلون باص نقل في طريقهم للمشاركة في حفل زفاف أحد المقربين”.

وأوضحت المصادر أن عدد الشهداء إلى غاية الان بلغ (3) شهداء إضافة إلى (15) جريح بعضهم إصاباتهم خطرة، مشيرةً إلى أن حصيلة الشهداء لا تزال مرشحةً للارتفاع نتيجة وجود إصابات حرجة.

وبادرت القوات المشتركة على الفور بتوجيه فرق إسعاف ميدانية قامت بانتشال الشهداء وإسعاف الجرحى إلى المستشفى، وتوجيه المواطنين بالابتعاد عن المنطقة الملغومة تمهيدًا للبدء بمسحها.

واستشهد وأصيب المئات من سكان مديرية الدريهمي جراء تعرضهم لعمليات القصف والقنص والألغام التي زرعتها المليشيا، عوضًا عن الاستهداف الحوثي المباشر لهم بالطائرات المسيرة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى