حصيلة ثقيلة لانتهاكات الحوثيين والإخوان بتعز خلال ستة أشهر

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

وثق مركز حقوقي، نحو (1,061) انتهاكاً طالت مدنيين في تعز، خلال النصف الأول من العام الجاري، بينما تصدرت مليشيا الحوثي قائمة المرتكبين وتلتها الفصائل المسلحة التابعة لحزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان المسلمين.

وقال مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان، في تقرير نصف سنوي، إن مليشيا الحوثي ارتكبت (900) حالة انتهاك، في تعز، فيما ارتكبت الفصائل المسلحة لـ”الإخوان” (132) انتهاكا، إضافة إلى (16) انتهاكا من قبل مسلحين مجهولين.

ووثق التقرير الذي حمل عنوان “تعز.. بين كماشة الحوثي وفوضى المليشيات المسلحة”، مقتل نحو (101) مدني بينهم (4) نساء و(22) طفلا، منهم (60) مدنيا قتلوا بنيران الحوثيين، سواء بواسطة القذائف أو القناصة.

وقال التقرير إن الألغام والعبوات الناسفة التي تزرعها مليشيا الحوثي في الطرقات والمزارع والمنازل أودت بحياة (11) مدنيا بينهم 4 أطفال، وقتل طفل واحد في انفجار قنبلة يدوية، كما أعدمت مليشيا الحوثي (3) مدنيين آخرين.

وأضاف، إن مسلحي الحوثي اعتدوا على مدني بالضرب حتى الموت فيما دهس طقم عسكري للمليشيا مدنيين اثنين، كما قتل اثنان آخران جراء التعذيب في سجونها بمدينة الصالح.

وذكر أن مسلحين خارج إطار الدولة تسببوا بمقتل (20) مدنياً بينهم امرأة و(3) أطفال، منهم (15) مدنياً قتلوا برصاص مباشر، فيما أعدمت امرأة شنقا وقتل (3) أطفال بانفجار قنبلة يدوية، وقتل مدني آخر في انفجار عبوة ناسفة.

ووفقا للتقرير فقد قتل (10) مدنيين بينهم طفل، برصاص الفصائل العسكرية المحسوبة على الشرعية في تعز، (6) منهم قتلوا برصاص مباشر، ومدني اعدمه أفراد في الجيش خارج القانون وآخر قتل دهسا بطقم عسكري.

وقال إن “مسلحين مجهولين تسببوا بمقتل (7) مدنيين”.

ووثق الفريق الميداني للمركز (229) حالة إصابة لمدنيين خلال فترة التقرير (1 يناير-30 يونيو 2021) بينهم (76) طفلاً و(26) امرأة، موضحا أن مليشيا الحوثي تسببت بإصابة (163) مدنيا منهم.

وأضاف إن (32) مدنيا أصيبوا برصاص مسلحين خارج إطار الدولة (مليشيات الإخوان بتعز) بينهم امرأة و(9) أطفال، كما تسبب أفراد محور تعز التابع لـ”الشرعية” بإصابة (26) مدنيا بينهم امرأتان و(21) طفلا.

كما تسبب مسلحون مجهولون بإصابة (4) مدنيين بينهم طفل، حيث أصيب مدني في انفجار عبوة ناسفة وأصيب (3) مدنيين آخرين بينهم طفل.

وقال التقرير إنه وثق وقوع (147) حالة اختطاف وإخفاء قسري ارتكبت مليشيا الحوثي (137) حالة.

ووثق التقرير وقوع (411) حالة نزوح وتهجير قسري لأفراد وأسر ارتكبتها مليشيا الحوثي، و(3) حالات انتهاك لحرية الرأي والتعبير.

ورصد الفريق أيضاً (159) انتهاكا ضد ممتلكات عامة وخاصة طالت (153) عينا مدنية في تعز، منها (122) حالة ارتكبتها مليشيا الحوثي، والأخرى نفذتها مليشيات الإخوان.

وقال المركز إنه وثق (6) مجازر دموية في تعز خلال شهر مارس، أربع منها ارتكبتها مليشيا الحوثي وراح ضحيتها (7) مدنيين بينهم (4) أطفال وأصيب (18) مدنيا بينهم أربعة أطفال أيضا، فيما ارتكبت القوات التابعة للإخوان مجزرتين.

وتناول التقرير حالة الاغتيالات والفوضى والانفلات الأمني التي تشهدها مدينة تعز، مشيراً إلى أن مسلحي حزب الإصلاح اغتالوا قائدا عسكريا ومرافقه.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى