الفنان شهاب الشعراني خضع لـ(30) غرزة ومحاميه يطالب بضبط “الأشخاص الذين وراء المجرم”

منصة ٢٦ سبتمبر – صنعاء

مجددا نقل فجر اليوم الثلاثاء 6 يوليو 2021، الفنان والمنشد الشاب شهاب الشعراني، إلى المستشفى بصنعاء، في مضاعفات ألمت به بعد نجاته من محاولة إغتيال فاشلة تعرض لها يوم أمس الأثنين بطعنات مسددة في الرقبة.

وقالت الصفحة الرسمية للفنان بأنه “تعرض لمضاعفات ليل الاثنين/الثلاثاء بعد أن كانت حالته استقرت نسبيا يوم الاثنين عقب تعرضه لمحاولة اغتيال بطعنات مسددة في الرقبة، ليتم نقله مجددا فجرا إلى المستشفى بصنعاء”.

وأضافت أنه تم “عمل عملية جراحية و(٣٠) غرزة في منطقة الرقبة وكل ذلك مذكور في التقرير الطبي، ونحمل الجاني أي مضاعفات حصلت وتحصل للفنان شهاب الشعراني التي قد تودي بحياته”.

ونقلت صفحة الفنان عن محامية “عبدالمجيد الورع” قوله: “ما حصل للنجم شهاب أمام منزله هو محاوله اغتيال بامتياز، حيث قام المجرم بالبحث عن عنوان النجم وعند وصوله إلى العنوان قام بالتظاهر بأنه يريد التقاط صوره مع النجم وحينها أخذ المشرط وحاول ذبح رقبة النجم بقصد قتله لكن خاب أثر الجريمه محدثاً جروحاً في رقبته ثم عاود الكرة مستخدماً جنبية ولولا أن المارة من الناس أمسكو بالمجرم لأردى النجم قتيلاً”.

وأضاف: “هذه جريمة مع سبق الإصرار والترصد، وتكييفها القانوني هو جريمة شروع في قتل، ونطالب الجهات الأمنيه بإجراء التحقيقات والتحري عن الأشخاص الذين وراء هذا المجرم وضبطهم وتقديمهم للقضاء لينالوا أشد العقوبة وفقاً لنص المادة 236 من قانون الجرائم والعقوبات بالحبس خمس سنوات.”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى