نجاة محامي “الأغبري” من محاولة اغتيال داخل محكمة للحوثيين بصنعاء

منصة ٢٦ سبتمبر – صنعاء – متابعات

نقل المحامي “وضاح قطيش” صباح اليوم الأحد ٢٧ يونيو ٢٠٢١، إلى مستشفى في العاصمة صنعاء، متأثرًا بإصابة بليغة من جراء محاولة اغتيال طالته داخل محكمة تابعةٍ للحوثيين.

وقالت مصادر قضائية وأخرى حقوقية: “إن قطيش الذي يتولى المرافعة عن الشهيد عبدالله الأغبري، تعرض للطعن من قبل مسلحين داخل محكمة غرب الأمانة”.

وأضافت المصادر “أن قطيش الذي يعمل مع فريق من المحامين في الدفاع عن قضية عبدالله الأغبري (24) عام، تعرض لطعنة مباشرة في الوجه أصابت الجمجمة بجرحٍ غائر وأثرت على العين اليسرى والعصب، وقد نُقل إلى غرفة العمليات لإجراء عملية إنقاذ مستعجلة.

وعلى ما يبدو فإن ميليشيا الحوثي الإرهابية والتابعين لها من أقارب الجناة يسعون إلى الانتقام من المحامي قطيش الذي أطلع الرأي العام على مدى الفترة الماضية على كواليس المحاكمات التي كانت المليشيا الحوثية تسعى خلالها جاهدةً إلى تبرئة الجناة وإطلاقهم، لولا ضغط الرأي العام.

وفي أغسطس 2020، توفي الأغبري إثر نزيف داخلي، بعد تعرّضه للضرب المبرح والتعذيب بوسائل مختلفة من قبل خمسة أشخاص كان يعمل لديهم في متجر لبيع الهواتف وسط صنعاء، حيث وثقت كاميرات المراقبة تفاصيل الجريمة التي سُربت لاحقًا للرأي العام وأثارت غضبًا واسعًا في البلاد قاطبة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى