تخلت عنه السفارة.. يمني عالق في مطار اسطنبول منذ 20 يوماً يناشد الحكومة والمنظمات إنقاذه

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

أطلق الشاب اليمني “مروان القحطاني”، نداء استغاثة إلى الحكومة والخارجية اليمنية وكل المنظمات الإنسانية والحقوقية في العالم سرعة التدخل لإخراجه من مطار اسطنبول والذي علق فيه منذ نحو (20) يوماً.

وشكا الشاب مروان، الذي بدا بحالة صحية ونفسية غير جيدة، تخلي القنصلية اليمنية في تركيا عنه، قائلاً في فيديو قصير إنه تواصل بقنصل سفارة اليمن في اسطنبول مرات عدة ولكنه كان يجيب عليه “هذي مشكلتك وانت حلها”.

وكان الشاب القحطاني متجهاً صوب المكسيك حينما أعادته سلطات المطار من هناك إلى اسطنبول لأنه لا يحمل فيزا دخول ليتم ترحيله من قبل السلطات التركية إلى مصر ثم أعيد إلى اسطنبول لأنه ليس لديه فيزا في مصر ثم تم إعادته من اسطنبول إلى مطار المكسيك، ليعاد مرة أخرى إلى تركيا قبل أن يتم تعليق تحركه في المطار عشرين يوما تحت الجوع والبرد ودون مأوى.

وأعرب كثير من الناشطين عن استيائهم وصدمتهم إزاء ترك مواطن يمني عالق في المطار وادارة الظهر له من قبل سفارة اليمن في تركيا رغم تودده لهم منذ عشرين يوما، وتركه في ظروف صعبة.

الصحفي عدنان الراجحي علق قائلا: “لا سفير لدينا، ولا قنصل، أما الجالية منشغلة بحفل افتتاح المبنى الجديد”.

وتابع: “اعرفوا حجم التنكر والخذلان الذي يعيشه اليمني في تركيا خاصة أولئك الذين ليسوا من ذلك التيار المسيطر”.

عزت جميل قال: “سفارة نائمة، وجالية منشغلة في البزنس وتجميع الأموال من دخل العسل والحبة السوداء، ولأن المواطن الغلبان ليس من جماعة مخلط الحريو فلن يلتفتوا له”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى