مجزرة حوثية جديدة.. مقتل سبعة عشر مدنياً بينهم طفلة بباليستي ومسيرة في مأرب

منصة ٢٦ سبتمبر – مأرب

قتل (17) مدنياً بينهم طفلة وأصيب آخرون بصاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي الإرهابية، مساء أمس السبت، على محطة وقود في حي سكني بمدينة مأرب.

مصادر محلية أكدت أن هجوم مزدوج شنته مليشيا الحوثي الإرهابية بصاروخ باليستي وطائرة دون طيار، على محطة وقود في حي الروضة بمحافظة مأرب والذي يكتظ بالملايين من المدنيين، غالبيتهم نازحين.

القصف الحوثي على المحطة، جاء أثناء وجود عشرات السيارات في انتظار الحصول على البنزين، ما أدى إلى احتراق (7) سيارات وسيارتي إسعاف هرعت لإسعاف الضحايا إثر استهدافها بطائرة مفخخة أطلقتها المليشيا بعد دقائق من إطلاق الصاروخ، بحسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”.

ونقل موقع “أخبار مأرب” المحلي عن مصادره، أن صاروخا باليستيا أطلقته ميليشيا الحوثي الإرهابية، مساء أمس السبت، استهدف محطة وقود شمال مدينة مأرب، ما أسفر عن مقتل (17) مدنياً بينهم الطفلة “ليال طاهر محمد عايض”، ووالدها “طاهر محمد عايض”، وإصابة العشرات.

وأظهرت صور لضحايا القصف مشاهد مؤلمة لجثة الطفلة ليال طاهر محمد عايض، البالغة من العمر (5) أعوام، وهي متفحمة، كاشفة عن بشاعة إجرام الحوثي وحجم الإرهاب الذي يرتكبه بحق المدنيين.

واستنكر مدير مكتب حقوق الإنسان بمأرب عبدربه جديع، الجرائم الإرهابية المتواصلة التي ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية بحق المدنيين والنازحين في المحافظة بشكل متعمد وممنهج.

مؤكدًا على ضرورة تدخل الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان لحماية أكثر من 3 ملايين نازح ومقيم في محافظة مأرب من إرهاب المليشيات الانقلابية ووقف جرائمها المروعة بحقهم.

وأوضح جديع، أن المدنيين والنازحين بمدينة مأرب، يتعرضون لقصف متواصل بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة تستهدف الأحياء السكنية والمنشآت المدنية ومنازل المواطنين في المحافظة بشكل شبه يومي.

وأشار إلى أن هذه الممارسات العدائية الحوثية بحق المدنيين والنازحين والممتلكات العامة والخاصة في محافظة مأرب هي جرائم حرب ولن تسقط بالتقادم.

من جانبها، أدانت السلطات المحلية في ثمان محافظات غير محررة، منها أمانة العاصمة وذمار والحديدة وصعدة والمحويت واب وعمران وريمة، المجرزة التي ارتكبتها المليشيا الارهابية بحق المدنيين، حسب موقع الساحل الغربي.

وتواصل ميليشيا الحوثي الإرهابية استهدافها للسكان المدنيين بالصواريخ الباليستية موقعة عشرات الشهداء بصفوفهم في جرائم مروعة ترتكبها بكل إصرار في ظل صمت دولي مخزٍ إزاء تلك الأعمال الإرهابية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى