تنفيذا لتوجيهات قائد المقاومة الوطنية.. انعقاد اجتماع استثنائي يمهد لإطلاق حملة مواجهة كورونا في الساحل الغربي

منصة ٢٦ سبتمبر – الساحل الغربي

عُقد اجتماع استثنائي اليوم الأحد ١٨ ابريل ٢٠٢١، في مبنى السلطة المحلية بمديرية المخا، لمناقشة وتقييم الوضع الصحي في المديريات المحررة بالساحل الغربي، لمباشرة إطلاق الحملة التي وجه بها قائد المقاومة الوطنية ورئيس مكتبها السياسي العميد طارق محمد عبدالله صالح لمواجهة جائحة كورونا.

وضم الاجتماع التنسيقي الاستثنائي، كلاً من مدراء مديريات (المخا، موزع، الوازعية، ذوباب، الخوخة، التحيتا، حيس، الدريهمي) ومدراء مكاتب الصحة بمديريات الساحل الغربي المحررة الثمان، وشعبة الخدمات الطبية والخلية الانسانية التابعتان للمقاومة الوطنية.

وفي مستهل الاجتماع اشاد مدير عام مديرية المخا “باسم الزريقي” باطلاق قائد المقاومة الوطنية العميد طارق محمد عبدالله صالح هذه المبادرة التي جاءت في سياق الدعم المقدم من قبله للقطاع الصحي.

وأكد الزريقي أن مديرية المخا وكل المديريات المحررة بالساحل الغربي تحظى بدعم كبير من قبل قائد المقاومة الوطنية، مهيبا بالحاضرين للعمل بجدية لمواجهة مخاطر جائحة كورونا.

من جانبه نوّه مدير عام مديرية موزع الشيخ عبدالكريم حيدر بالدعم المستمر المقدم من قبل قيادة المقاومة الوطنية؛ مستطردا “نحن على ثقة بالقيادة والقائد طارق صالح بأنهم لن يقصروا معنا والوقوف بجانبنا وقد كان له دور في تعز وفي مناطق اخرى واليوم يأتي هذا الدور في المخا والساحل الغربي ولهذا نحن نستبشر خيراً ونستبشر بأن الدعم سيكون كافياً لمواجهة هذا الوباء”.

ودعا عبدالكريم إلى تكاتف الجميع؛ مُقدمًا مصفوفة من المقترحات المتعلقة بتعزيز أداء القطاع الصحي في مواجهة الفيروس.

على ذات الصعيد شكر سالم عليان مدير عام مديرية الخوخة قائد المقاومة الوطنية؛ مؤكدًا أن “هذا الاجتماع يعتبر لفتة كريمة من قائد المقاومة الوطنية” منوها إلى أن الاجتماع سيخرج بالحلول والمقترحات المطلوبة.

في ذات الصدد، أشار علي الأهدل مدير عام مكتب الصحة بمحافظة الحديدة إلى أن قائد المقاومة الوطنية بذل جهودا كبيرة السنة الماضية وهذه السنة أيضا وكان له دور بارز في “الاهتمام الكبير بالمواطنين بشكل عام والقطاع الصحي بشكل خاص”.

وزاد “نحن الآن أمام حالة تفشي جديدة على مستوى اليمن وعلى مستوى مناطق الساحل الغربي، وقد كانت هناك دعوة واجتماع من قبل المقاومة الوطنية منذ ثلاثة أسابيع وضعت فيه الكثير من الهموم والكثير من الرؤى والأفكار بخصوص تفعيل مكافحة مواجهة وباء كورونا”.

في حين تطرقت الدكتورة “سميحة جميل” مدير مكتب الصحة بمديرية المخا إلى جوانب النقص والاحتياجات المتطلبة لمواجهة الفيروس وتفادي انتشاره على نطاق أوسع، داعية إلى تنظيم دخول الحالات من المديريات المجاورة إلى المخا.

ونقل مسؤول شعبة الخدمات الطبية للمقاومة الوطنية للمشاركين تحيات قائد المقاومة الوطنية؛ مؤكدا أن العميد طارق “يتابع الموضوع بشكل مستمر على مستوى الساعة وقد وجه الخلية الانسانية و شعبة الخدمات الطبية بتسخير كل امكانياتهم لخدم المواطنين في الساحل الغربي”.

وأضاف: “جاءت توجيهات القائد بتوفير متطلبات سريعة تتوزع على مديريات الساحل الغربي كافة وبشكل سريع لتعز والحديدة”؛ مبينا أن التوجيهات قضت بتوفير (40) جهاز اكسجين يوزع على جميع المديريات، وتقديم (540) بدل واقية و (500) واقي زجاجي للوجه للكادر الطبي، إضافة الى توفير (110) الف كمامة، و (50) ألف جلفز (قفازات طبية)، وكذا (25) الف فحص سريع.

ولفت الى أن هذه الكميات مع التجهزيات السابقة المتوافرة سوف تساعد على الجاهزية لأشهر قادمة، لافتا إلى أن هنالك غرفة عمليات تمثل الخلية الإنسانية وشعبة الخدمات الطبية للمقاومة الوطنية برئاسة عبدالرحمن نعمان، وهي الغرفة المعنية بالتنسيق مع السلطات المحلية ومكاتب الصحة في مديريات (المخأ، موزع، الوازعية، ذوباب، الخوخة، حيس، التحيتا، الدريهمي). وتنظيم حملات إعلامية للتوعية بمخاطر الوباء المستجد والإجراءات الاحترازية وطرق الوقاية منه والتعامل معه.

وكان قائد المقاومة الوطنية رئيس المكتب السياسي العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، اصدر ، امس الاحد، توجيهاته لشعبة الخدمات الطبية ووحدة العمليات الإنسانية في المقاومة الوطنية لاستنفار كافة إمكانيات المقاومة الوطنية والتحرك بشكل فوري لدعم السلطة المحلية ومكاتب الصحة والقطاع الصحي في مديريات الساحل الغربي وبما يمكنها من أداء واجباتها لمواجهة جائحة كورونا (كوفيد 19) في مديريات الساحل الغربي.

وقضت توجيهات العميد طارق صالح بتقديم المعدات الوقائية والأجهزة الطبية للمستشفيات والمراكز الصحية في المديريات المستهدفة للقيام بواجباتها وتطوير قدرتها على الكشف عن حالات الإصابة وتقديم الرعاية الصحية للحالات المشتبه بها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى