بينهم (14) امرأة.. غرق (50) يمنياً أثناء محاولتهم الهجرة عبر جيبوتي

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

أكدت شرطة خفر السواحل الجيبوتي أن الغرقى قبالة سواحلها هم يمنيون كانوا يحاولون الهرب من اليمن، وأن بين الغرقى (14) امرأة وفتاة.

وقالت جيبوتي اليوم الأربعاء: “إن أكثر من خمسين مهاجراً غير شرعي من اليمن لقوا حتفهم بتحطم القارب الذي كان يقلهم في شاطئ غيهاريا، بالمياه الشمالية لجمهورية جيبوتي”.

وقالت في بلاغ إخباري: “إنها ساعدت في إنقاذ (12) شخصاً بينهم امرأة حامل وطفلة، فيما غرق أكثر من خمسين آخرين، وقالت إنه تم انتشال (35) جثة ودفنها، بينها (14) امرأة وفتاة، فيما تم تحديد مواقع (15) جثة أخرى يجري البحث عنها وانتشالها”.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة قالت أمس الثلاثاء: “إن (34) مهاجراً لقوا حتفهم بعد أن انقلب قارب يديره مهرّبون، كان في طريقه إلى جيبوتي”.

وذكرت المنظمة، على صفحتها في تويتر، أن “المهاجرين لقوا حتفهم بشكل مأساوي قبالة سواحل جيبوتي بعد انقلاب قاربهم الذي كان المهربون يقومون بنقلهم فيه”.

وأشارت إلى أن “هذه ثاني مأساة من هذا النوع في مدة قصيرة، تتجاوز الشهر الواحد بقليل، حيث توفي (20) شخصاً وجرح آخرون في شهر مارس الفائت”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى