حملة اعتقالات حوثية تستهدف أطباء في صنعاء رفضوا توجيهات بالنزول للجبهات

منصة ٢٦ سبتمبر – صنعاء

نفذت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران حملة اعتقالات واسعة في العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرتها، طالت عشرات الأطباء في عدة مستشفيات، لرفضهم الاستجابة لدعوات التوجه إلى جبهات القتال. 

وقالت مصادر طبية وحقوقية: “إن المليشيا الإرهابية كانت قد وجهت إدارات المستشفيات بصنعاء باختيار عدد من الأطباء والممرضين ليتم إرسالهم إلى مستشفيات ميدانية بجبهات القتال”. 

وذكرت المصادر: “أن الأطباء والممرضين رفضوا الانصياع لهذه الأوامر بالنزول إلى جبهات القتال، لتقوم المليشيا بتوجيه تهم “التواطؤ” لهم واعتقالهم من منازلهم ومقار أعمالهم”. 

واستهدفت الحملة الحوثية بدرجة أساسية الأطباء في هيئة مستشفى الثورة العام ومشاف أخرى، كانت قد تلقت توجيهات من وزير صحة الانقلابيين المدعو طه المتوكل، لكنها لم تتفاعل معها. 

وطبقا للمصادر فإن المليشيا اعتقلت خلال أيام أكثر من (12) طبيبا و(17) عاملا صحيا، يتوزعون على مستشفيات الثورة، والجمهوري، والسبعين، وغيرها في صنعاء، في حين أقصت عددا آخر من مناصبهم الإدارية وأحلّت مكانهم موالين لها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى