قائد اللواء الثاني تهامة في برقية تهنئة للعميد طارق: سنمضي معاً في خندق وطني واحد

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

هنأ قائد اللواء الثاني تهامة “العميد فؤاد باقاضي” قيادة المقاومة الوطنية ممثلة بالعميد الركن طارق محمد عبدالله صالح بمناسبة إشهار المكتب السياسي.

 

جاء ذلك في برقية تهنئة مقتضبة وجهها، اليوم الخميس 1 إبريل ٢٠٢١، للعميد الركن طارق صالح أكد خلالها أهمية وجود كيان سياسي وطني يكسر الجمود، بقيادة متمرسة ومخلصة ونهجها الوسطي القابل لتشكيل اصطفافات وتحالفات أوسع، تحمل السياسة في كتف والبندقية في كتف حتى زوال أسباب النضال المسلح المفروض من مليشيات الحوثي المدعونة إيرانيا. 

 

وقال العميد باقاضي: “وإذ نبارك هذه الخطوة الهامة- إشهار المكتب السياسي- والتي تجسد البناء المؤسسي والرؤية الواضحة لقوات المقاومة الوطنية، نحيي العرفان والوفاء الكبير الذي أبديتموه لأبناء تهامة وعبرتم عنه في خطابكم الأخير في حفل إشهار المكتب السياسي، وهو ذات الوفاء والعرفان الذي جسدتموه واقعا ملموسا منذ وصولكم بقوات المقاومة الوطنية ألوية حراس الجمهورية إلى الساحل الغربي  مطلع العام 2018 م”.

وأضاف: “حققت المقاومة الوطنية ألوية حراس الجمهورية  إلى جانب ألوية العمالقة والألوية التهامية ( القوات المشتركة ) انتصارات عظيمة بمساندة أشقائنا في التحالف العربي ولولا اتفاق ستوكهولم المشؤوم لكانت معارك التحرير في نطاق العاصمة المحتلة صنعاء”.

ولفت إلى حجم التضحيات الجسام التي قدمتها ولا تزال تقدمها المقاومة الوطنية من خيرة رجالها ضباط وأفراد في جبهات الساحل الغربي مؤكدا أن تهامة لن تنسى ولن تتنكر لهذه الدماء الزكية بل ستبادلكم الوفاء بالوفاء.

متابعا: “ونحيي جهودكم المخلصة والصادقة على صعيد العمل السياسي، معربين عن ثقتنا بحرصكم في العمل على صون التضحيات الجسام  وتحقيق تطلعات شعبنا اليمني العظيم”.

واختتم قائد اللواء الثاني تهامة برقيته بالتأكيد على المضي معاً في خندق وطني واحد حتى إسقاط الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران، واستعادة الدولة كواجب وطني وديني.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى