مصرع (80) عنصراً حوثياً وتدمير آليات ووزير الدفاع يزور جبهة الكسارة غربي مأرب

منصة 26 سبتمبر – مأرب

 

لقي ما لا يقل عن (80) عنصرًا حوثيًا مصرعهم وأصيب العشرات، الثلاثاء 16 مارس 2021، إثر معارك على امتداد جبهة الكسارة غرب مأرب.

 

وأوضحت مصادر عسكرية ميدانية، بأن أفراد القوات الحكومية وأبناء القبائل خاضوا معارك مستمرة ضد مليشيا الحوثي الانقلابية على امتداد جبهة الكسارة غرب مأرب، وسط خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

 

وذكرت المصادر، أن المعارك التي خاضها أفراد القوات الحكومية خلال الساعات الماضية أسفرت عن مصرع ما لا يقل عن (80) عنصرًا حوثيًا إلى جانب عشرات الجرحى وخسائر أخرى في المعدات.

 

وأضافت، إن طيران التحالف دمّر (3) عربات مدرعة و(3) أطقم كانت تحمل تعزيزات للمليشيا الحوثية ومصرع كل من كانوا على متنها، فيما دمر أفراد القوات الحكومية والقبائل عربة مدرعة وعددا من الآليات والأسلحة المتوسطة والخفيفة وكميات من الذخائر المتنوعة.

 

من جانبه قال وزير الدفاع في الحكومة الشرعية، إن “وضع الوحدات العسكرية في جبهات القتال بمأرب في ” وضع أفضل”، وأكد عدم وجود خوف على مأرب”.

وزار المقدشي الخطوط الأمامية للقتال في جبهات الكسارة شمالي محافظة مأرب، وأكد من هناك أن “موقفنا أفضل، ونحن اليوم نقف على أرضية صلبة ونحن قادرون بفضل تضحيات الأحرار الاوفياء على تحرير الأرض واستعادة الكرامة وانتزاع الحق اليمني الأصيل من عيون العملاء البغاة”.

 

وتابع: “لا خوف على مأرب، فرجالها الاوفياء وساكنيها سيدافعون عنها وهدفنا هو تحرير صنعاء وتحرير اليمن من المد الفارسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *