الجيش يستمر في تقدمه غرب تعز والفرق الهندسية تواصل نزع الألغام

منصة ٢٦ سبتمبر – تعز – خاص

واصلت قوات الجيش الوطني للأسبوع الثاني، تقد مها غربي محافظة تعز، وتمكنت من استعادة مناطق واسعة من قبضة مليشيات الحوثي الإنقلابية.

وأكد المركز الإعلامي لمحور تعز على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، قبل أربع ساعات، إن “قوات الجيش الوطني في تعز تواصل تقدمها في جبهة مقبنة والطوير الاعلى وتعمل على نزع الالغام في المناطق المحرره”.

وأضاف في منشور آخر أن “الفرق الهندسية التابعة لمحور تعز، تقوم بنزع وتفكيك عبوات ناسفة، زرعتها مليشيا الحوثي الإرهابية في منطقة الكويحة، غربي المحافظة”.

وأشار إلى أن الفريق الهندسي قام “بإنتزاع الألغام وتفكيك العبوات الناسفة التي زرعتها مليشيا الحوثي الإرهابية، في طريق وقرى منطقة الطوير، وكذا جبهة الكدحة”.

وأوضح أن قوات الجيش الوطني شنت امس السبت، هجوماً على مواقع تمركز مليشيا الحوثي الارهابية، في عدد من المواقع المتبقية في منطقة الطوير، وتمكنت من إستكمال تطهير تلك المواقع، وذلك بعد مواجهات عنيفة مع المليشيات الإنقلابية.

وشدد على أن المواجهات الدائرة هناك، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر الحوثيين، وسط انهيارات متسارعة في صفوفهم.

وفي سياق متصل دكّت القوات المشتركة بالساحل الغربي تعزيزات للمليشيات الحوثية، في مديرية مقبنة غرب محافظة تعز.

وأفاد مصدر عسكري: أن معارك عنيفة اندلعت بين القوات المشتركة ومليشيات الحوثي في جبهة مثلث البرح وجبال رسيان، تكبدت خلالها المليشيات الحوثية خسائر فادحة في العتاد والأرواح.

موضحا أن مدفعية قوات اللواء الرابع عشر عمالقة، واللواء 22 مشاة دكّت تعزيزات عسكرية للمليشيات في أطراف مدينة البرح وتمكنت من تدمير أطقم محملة بعشرات المسلحين الحوثيين ومعدات عسكرية تابعة لهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *