الأمم المتحدة تؤكد استمرار عرقلة الحوثيين صيانة الناقلة صافر

منصة ٢٦ سبتمبر – متابعات

أكدت الأمم المتحدة أن نقاشاتها مع مليشيا الحوثي، بشأن ناقلة صافر النفطية، مازالت جارية بسبب عراقيل تضعها المليشيا أمام فريق فني أممي لتقييم حالة الناقلة التي تحوي أكثر من مليون برميل نفط خام يخشى من تسربه وإحداثه كارثة بيئية واقتصادية وإنسانية في البحر الأحمر. 

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية ستيفان دوجاريك إن الجانب الأممي ما زال منخرطاً في النقاش مع الحوثيين، لحل جميع القضايا والطلبات المتعلقة بالترتيبات اللوجستية والأمنية للقيام بزيارة تفتيشية للناقلة وصيانتها.

معربا عن أمله في سرعة الوصول إلى اتفاق يجنب البيئة البحرية كارثة وشيكة. 

وكان دوجاريك كشف مطلع الشهر الجاري عن مواجهة فريق الأمم المتحدة المخصص لفحص الناقلة صافر المتهالكة قبالة الساحل اليمني بعض التأخيرات الجديدة بعد طلبات إضافية من الحوثيين. 

وتمنع مليشيا الحوثي الموالية لإيران، على مدى عامين، فريقا فنيا تابعا للأمم المتحدة من معالجة المشكلة الناجمة عن توقف عمليات صيانة الناقلة العائمة منذ سيطرة المليشيا على موانئ محافظة الحديدة أواخر العام 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *