مبليشيا الحوثي الإرهابية تعترف باختطاف (141) يمنيا في أسبوع واحد

منصة ٢٦ سبتمبر- متابعات

اعترفت ميليشيا الحوثي الإرهابية -ذراع إيران في اليمن- في تصريح رسمي، مؤخرا، بإختطافها (141) مواطن، بتهمة الارتزاق لـ”العدوان السعودي الأمريكي”، وذلك خلال أسبوع واحد.

وقال مركز الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية في الحكومة غير المعترف بها للميليشيا إنها “تمكنت من إلقاء القبض على (141) من مرتزقة العدوان الأمريكي السعودي، خلال الفترة من (8 – 15) اغسطس الجاري”. دون الإدلاء بأية تفاصيل”. 

وزجت الميليشيا الإرهابية بآلاف المواطنين من الجنسين في سجونها، العشرات منها سرية، وفق تصنيفات لهم بأنهم معارضين لسياساتها.

وتعرض (1,635) من المعتقلين إلى عمليات تعذيب نفسية وجسدية، بينما توفي جراء التعذيب (350) سجيناً بينهم (33) امرأة، حسب بيان لوزارة حقوق الإنسان اليمنية أوائل هذا الشهر.

وتستخدم الميليشيا الإرهابية تهم العمالة والارتزاق والانتماء للقاعدة وداعش للتنكيل بمن تعتقد أنهم مناهضون لها، مستغلة في ذلك السلطات القضائية والأمنية التي استحوذت عليها في ممارسة الانتهاكات الجسدية ومصادرة الأموال والممتلكات الخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *