سلطة مأرب ترفض توريد 57 مليار ريال شهرياً لخزينة الدولة

منصة ٢٦ سبتمبر – وكالات

كشفت منظمة تقييم القدرات، أن إجمالي القيمة النقدية لإنتاج النفط والغاز في مأرب، بلغ مليوناً و(934) ألفاً و(412) دولاراً يومياً، بإجمالي (58) مليوناً و(32) ألفاً و(360) دولاراً شهرياً، استناداً إلى أسعار مأرب، في مارس 2021.

وقالت المنظمة الدولية التي تستند على تقاريرها منظمات الإغاثة ومتخذو القرار في الغرب وتتعاون معها منظمات الأمم المتحدة: “إن حجم إنتاج النفط الخام المخصص للتصدير والبنزين والديزل وزيت الوقود المكرر في مأرب وغاز الطهي بناءً على معلومات من قبل مصدر موثوق به داخل اليمن لا تزال محافظة مأرب، الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح -الفرع المحلي لتنظيم الإخوان في اليمن- ترفض توريد عائدات النفط والغاز والموارد غير النفطية إلى حساب الحكومة الموحد بالبنك المركزي اليمني عدن، منذ أكثر من (5) سنوات”.

وأوردت منظمة تقييم القدرات في تقريرها “تصعيد النزاع في مأرب والآثار الإنسانية والاقتصادية المحتملة”، حصل “نيوزيمن” على نسخة منه، أرقاما مفصلة عن جحم إنتاج النفط والغاز بمأرب.

إنتاج الزيت الخام واستهلاك الوقود المحلي

حالياً، يتم إنتاج ما يقدر بنحو (18,500) برميل يومياً من النفط الخام في المربع (18) في مأرب؛ (8,500) برميل في اليوم يتم إرسالها عبر خط أنابيب إلى مصفاة مأرب، بينما يتم تصدير (10,000) برميل يومياً عبر ميناء النشيمة بمحافظة شبوة.

صادرات النفط الخام:
(10,000) برميل يومياً من مأرب مضروبة في (65) دولاراً للبرميل (السعر الدولي للنفط) يساوي (650,000) دولار أمريكي يومياً.

بنزين من مصفاة مأرب:
(700,000) لتر في اليوم مضروب في (0.21) دولار أمريكي للتر يساوي (144,000) دولار أمريكي يومياً.

الديزل وزيت الوقود من مصفاة مأرب:
(650,000) لتر يومياً مضربا في (0.71) دولاراً للتر الواحد يساوي (459,000) دولار أمريكي يومياً.

الغاز البترولي المسال من حقول مأرب:
(165,500) أسطوانة يومياً مضروبا في (4.12) دولار أمريكي يساوي (681,471) دولارا يومياً.

بلغ إجمالي الإيرادات اليومية من مبيعات إنتاج النفط والغاز في مأرب (1,934,412) دولاراً امريكياً، بإجمالي (58) مليوناً و(32) ألفا و(360) دولارا شهرياً.

وباستخدام أسعار السوق الموازية في مأرب (58,032,360) دولارا في (900) ريال سعر الدولار، يكون إجمالي موارد النفط والغاز الشهرية لمحافظة مأرب (52) مليارا و(229) مليونا و(124) ألف ريال.

وبإضافة موارد مأرب غير النفطية والبالغة (5) مليارات ريال شهرياً، يكون إجمالي موارد مأرب العامة (57) مليار ريال شهرياً.

يأتي استمرار امتناع سلطة مأرب على إيداع موارد مأرب لحساب الحكومة الموحد في البنك المركزي بعدن، في وقت تعاني المالية العامة للدولة من عجز كبير، وتغطي تمويل العجز بالسحب على المكشوف “طباعة العملة” وهو السبب الرئيس في تسريع وتيرة الانخفاض في قيمة الريال اليمني.

إيرادات مأرب الإجمالية من تصدير النفط والبيع المحلي للوقود المكرر وغاز الطهي يساوي حوالي ربع إجمالي الإيرادات العامة وأكثر من ثلث إجمالي عائدات النفط والغاز، لكنها تذهب إلى خدمة أجندة حزب الإصلاح، فرع تنظيم الإخوان المسلمين في اليمن.

المصدر: نيوزيمن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *